هُنا

     

 

حدائقي هنا

جسوري هنا

في هذا الجوف الأخرق

وسط النفايات.. والعلل المزمنة

في هذا الجامع الخرافي الميت

حيث لا أثر للمصلين

هنا قلبي خذاء مليء بالدم والفضيحة

هنا قلبي قنطرة.. صغيرة.. شريرة

تمتد...

هل كانت أيامنا مجدبة؟

هل كانت أيامنا سخيفة؟

السهم يشير نحو الخسارة الأكيدة

هنا.. وهنا فقط

تزدهر حدائقي..

هنا على بحيرة من الشذر الأزرق

أو في مستنقع للجذام

هنا بهمس على مقصلة

أو عند حرف طائش

هنا في غابةٍ محترقة

أو بحضن إمرأة غبية

هنا.. ولا أدري

مثلما لا تدري سنة حائرة

تلتفت شمالاً.. ويميناً

لأنهم يحصون قتلاها

هنا أنمو

وينمو الأنين معي..

ينمو.. ينمو...

 
 

الصفحة الرئيسية | قصائده | قصصه القصيرة | سيرة الشاعر | الشاعر رساماً | كتبوا عن الشاعر | سيناريو
جميع الحقوق محفوظة © 2006                                                                         hosted & designed by: The Red Elephant