موت رجل مغمور

     

 


هكذا بدأت معك

سهرت معك

إلى أين يا ليلي المتوحد

يا حصاني الأسود البطئ.. يا عدوي

النجوم فيك أزهى

ومراقد أئمتي فيك أبهى وأنبل

نظيفا بدأت معك

وادعا مشيت معك

إلى أين يا ليلي

 

يداي مغمستان بهذا الوحل العظيم

خائن

ومنتظرا أن أضرب ضربتي

مهاجم لا تحدوه رغبة في الأنقضاض

إلى أين يا ليلي الساهم

أن حلما يروح يجئ على باب رأسي

يا ليلي

ويا طالعا كان يصفع النجم

هكذا مشيت معك

بالكلمة التي أكرهها كلها

بالتوق الهادئ

عندما يشق البلعوم ألم الحياة المر

بالحزن عكازي المجيد

ببلادي من "حسن كرمياني"* إلى "ناصر حكيم"**

بأفواه العجائز العطره

بينما الريح تعصف بالضلوع

بالأعمدة تستبدل كل يوم صورة لشهيد

بالتمر.. بالنخيل.. بالنهر

"بجاعلات النقيق بريد الهوى"

بالغيوم

بالراحلين جنوبا

والراحلين شمالا

مناقير الزمان الدامية

بقلوب المطلقات

بــ(زينب) البعيدة

زينب أم أبراهيم

بــ(ساهرة) البعيدة هي أيضا بــ(علّية)

يداي مغمستان

وأذني إلى الأرض

يدن برأسي ضجيج بعيد

فذاك الغبار.. جرس الخيول

وتلك النجوم نثار الزبد

لكل نصيب من الشهرة

ولكل باقة من خلود

سعيد ومغمور إذا

أنتمي للحاضر

بهذه السقطة العجيبة

موقرا أتخلى عن العرش

لمن هم أكثر إمتلاء وأخضرارا وتسلقا

درجة اخرى

للحاضر وأنا فيه بعيدا

الماضي.. المستقبل

القريب.. البعيد

خيول العربة الذهبية الصاعدة

هو أسمي ذلك الذي يبتعد

والويل لي

أن مت بغير هذا العشق.

 

---------------------------------------

* حسن كرماني: من المطربين الأكراد المشهورين. للشاعر علاقة قوية وإعتزاز بالغناء الكردي.

** ناصر حكيم: من أشهر مطربي الريف في العراق، غنى بكل الأطوار التي عرفها الغناء العراقي الجنوبي بشكل خاص.

 
 

الصفحة الرئيسية | قصائده | قصصه القصيرة | سيرة الشاعر | الشاعر رساماً | كتبوا عن الشاعر | سيناريو
جميع الحقوق محفوظة © 2006                                                                         hosted & designed by: The Red Elephant